دلالة النواسخ الفعلية على الزمان

 

النواسخ الفعلية هي كان و أخواتها و أفعال المقاربة و الشروع ، و هي تدخل على الجمل الاسمية فتعين بدلالتها زمانا نسميه حيزها.

 

 

كان وأخواتها

دلالـتـهـا

أمـثـلـة

كــــــــــان

كينونة الحدث

كان الشابي شاعرا وطنيا صادقا.

أصبح - أضحى - أمسى - بات - صار

صيرورة الحدث

 أمست البلاد في خير عميم.

ما فتئ - ما انفك - ما دام
ما زال - ما برح - ظل

ديمومة الحدث

 ما انفكت نتائج التلميذ المجتهد في التحسن.

لــيــس

نفي كينونة الحدث

 ليس في المنزل من أحد.

 

أفعال المقاربة

دلالـتـهـا

أمـثـلـة

كـاد – أوشـك - أشـرف

قرب انقضاء الحدث

أوشكت المقابلة على الانطلاق.

 

أفعال الشروع

دلالـتـهـا

أمـثـلـة

أخذ - بدأ - طفق – انبرى – جعل – أنشأ

الشروع في القيام بالفعل

أنشأ المطرب يصدح بغناء جميل.

 
 

ملاحظات :
(*) يدل فعل الرجاء : "عسى" على إمكان وقوع الحدث
مثال:
- عسى الموسم الفلاحي يكون جيدا.
(*) إذا وردت أفعال المقاربة في صيغة الماضي ، فإنها تدل على انقضاء قرب الانقضاء، وإذا 
وردت في صيغة المضارع فإنها تدل على عدم انقضاء قرب الانقضاء .
مثال:
- بالأمس أوشكت الأمطار على الهطول، غير أن الطقس تحسن.
- يوشك النهار على الطلوع.
(*) إذا وردت أفعال الشروع في صيغة الماضي ، فإنها تدل على انقضاء الشروع، وإذا وردت في صيغة المضارع فإنها تدل على عدم انقضاء الشروع .
مثال:
- أخذت الأمطار في الهطول منذ الصباح الباكر.
- أشرع في العمل وكلّي أمل في النجاح.

 

 

الدلالة الزمانية للناسخ الفعلي كان

 

(*) في الجملة الاسمية البسيطة تدل كان :
     - في صيغة المـاضي: على انقضاء كينونة الحدث في الزمان الماضي
       مثال : كانت أمسية ممتعة..
     - في صيغة المضارع: على عدم انقضاء كينونة الحدث
       مثال : تكون السماء صاحية هذا اليوم.
     - في صيغة الأمــر: على عدم كينونة الحدث
       مثال: كن أكثر حزما مع المتخاذلين.

 (*) في الجملة الاسمية المركبة تدل كان :
      - إذا ورد الفعل في صيغة الماضي مسبوقة بقد: على انقضاء كينونة حدث انقضى في الزمان الماضي البعيد.
       مثال : كانت الحافلة قد وصلت.
     - إذا ورد الفعل في صيغة المضارع: على انقضاء كينونة حدث استمر في الزمان الماضي.
       مثال : كانت الأصوات تزعج النائمين.